يختص هذا الموقع للتعريف بالعادات والتقاليد والتراث الشعبي و الحياة اليومية الليبية


    الصحراء الليبية

    شاطر
    avatar
    فــــوفا

    المساهمات : 83
    تاريخ التسجيل : 23/06/2010
    العمر : 55

    الصحراء الليبية

    مُساهمة  فــــوفا في الثلاثاء يوليو 06, 2010 10:31 am


    يوجد بالصحراء مجموعة جبال أكاكوس و العوينات الشرقية وحمامات مليتة وحمام ستافت و مناطق صحراوية مثل أدهان أوباري وأدهان مرزق وأراضي صخرية مثل الحمادة الحمراء ومناطق بركانية خامدة مثل واو الناموس ، والهروج السوداء.

    استكشفت الصحراء الليبية بواسطة عدد من المستكشفين رغم أنها كانت ممراً لتجارة القوافل بين شمال أفريقيا و الصحراء الكبري، كما كتب عنها ابن بطوطة في كتاباته، و في العصر الحديث اشتهر من مكتشفيها أحمد حسنين باشا رئيس الديوان الملكي للملك فاروق الأول، و الذي كشف جبل العوينات في 1924 م. و كتب عنها في كتابه الشهير " الواحة المفقودة ". و الألماني فريدريك جيرهارد روهلفس ، توجد في الصحراء بعض الحيوانات البرية المعرضة للانقراض. و يوجد بالصحراء الغربية المحاذية للحدود الليبية حوالي 3 مليون لغم من بقايا الحرب العالمية الثانية

    أولا جبال الأكاكوس
    جبال أكاكوس أو تدرارت أكاكوس هي جبال صخرية تقع في جنوب غرب ليبيا فيما كان يعرف ب"فزان" وضمن الصحراء الكبرى، وأقرب مدينة إليها هي غات الأثرية.
    يوجد في أكاكوس مجموعة مختلفة من المناظر الطبيعية، من الرياح الرملية الملونة إلى الأقواس الصخرية والأحجار الضخمة إلى الوديان. من أهم المواقع في المنطقة قوس "افازاجار" وقوس "تن خلجة". ورغم أن المنطقة من أشد المناطق القاحلة في الصحراء الكبرى إلا أنه يوجد بها بعض النباتات مثل نبات "الكالوتروبيس".
    وتشتهر المنطقة بكهوفها القديمة، كما أنها غنية بمجموعة المنحوتات واللوحات المرسومة على الصخر أعلنت من قبل اليونسكو كموقع للتراث العالمي في العام 1985 بسبب أهمية هذه اللوحات والمنحوتات والتي يعود تاريخ بعضها إلى 21,000 عام. والتي تعكس ثقافة وطبيعة التغيرات في المنطقة.االلوحات والمنحوتات هي لحيوانات مثل الزرافات و الفيلة و النعام و الجمال وأيضا مجموعة من الناس والأحصنة، صور رجال تصور مواضح الحياة المختلفة للانسان القديم مثلا في حالة عزف الموسيقى و الرقص.


    مدينة غدامس
    غدامس مدينة تقع في الجزء الغربي من ليبيا على خط عرض 30,08 شمالا وخط طول 9,03 شرقا، وترتفع عن مستوى سطح البحر 357 مترا.
    ,هي عبارة عن واحة على الحدود التونسية والجزائرية . سكانها 25 ألف نسمة، ويقال لها مدينة القوافل لمحطتها الرئيسية من الزمن البعيد.
    وقد صنفتها منظمة اليونسكو مدينة تاريخية ومحمية من قبل المنظمة.
    ترتبط مدينة غدامس بالعاصمة طرابلس بطريق بري يمتد لمسافة 600 كم و يمر تحت جبل نفوسة و هي السلسلة الجبلية الممتدة من الخمس إلى نالوت و يوجد بالقرب من المدينة مهبط للطائرات ( مطار محلي ) تربطها رحلات دورية مع مدينة طرابلس وسبها.
    تقسم ثلاثة أقسام: المدينة العتيقة حيث السور والجامع، وغابة النخيل، والمدينة الحديثة حيث المباني المستحدثة. وفي وسط المدينة عين الفرس
    اصل التسمية قداموس أي بلد الجلود باللغة الرومانية وهي واحة نخيل تقع جنوب غرب ليبيا في خط عرض 3.29 شرقاً 70.07 شمالاً ويحدها من جهة الشمال الحدود الليبية التونسية على بعد حوالي 9 كيلومتر وغرباً الحدود اللليبية الجزائرية على بعد 15 كيلومتر
    وغدامس قديما من أشهر المدن على خط التجارة بين شمال وجنوب الصحراء الكبرى ولها علاقة تاريخية مزدهرة في التجارة مع تمبكتو في مالي . دخل الإسلام غدامس سنة 44هجرية على يد الفاتح عقبة بن عامر الفهري ومازال بها عدد من قبور الصحابة الفاتحين لها ومن بينهم القير سيدي البدري .
    لقد وجدت منحوتات و نقوش حجرية تدل على وجود حياة في هذه المنطقة منذ 10000سنة احتلها القرطاجنيون سنة 795ق.م ثم احتلها الرومان سنة 19ق.م وافتتحها العرب بقيادة عقبة بن نافع سنة 42هـ .
    وصفها كثير من الجغرافيين والرحالة العرب فصاحب كتاب الاستبصار وصفها في القرن السادس الهجرى بقوله " مدينة غدامس" مدينة لطيفة قديمة أزلية ، واليها ينسب الجلد الغدامسي. وبها دوامس وكهوف كانت سجونا للملكة الكاهنة التي كانت بأفريقية، وهذه الكهوف من بناء الأولين، فيها غرائب من البناء والأزاج المعقودة تحت الأرض ما يحار الناظر اليها اذا تأملها، تنبئ أنها ملوك سالفة وأمم دراسة، والكمأة تعظم بتلك البلاد حتى تتخذ فيها اليرابيع والأرانب أجحارا. وذكر ياقوت الحموى في كتابة معجم البلدان بأن في وسطها عينا أزلية وعليها أثر بنيان عجيب رومى يفيض الماء فيها، ويقسمه أهل البلدة بأقساط معلومة لا يقدر أحد يأخذ أكثر من حقه وعليها يزرعون ويقصد ياقوت بذلك عين الفرس.


      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أغسطس 16, 2018 10:59 am